خدام الدولة /serveur État/State server

StatutPhoto/vidéoÉvènement marquant

Public
55.jpg

ام الدولة /serveur État/State server
مادام الوطن رهيين بيد خدام الدولة ;ومرتعا لهم ;وبقرة يحلبون منها;متى شاؤوا ;وكيف شاؤوا; وعلى مقاصهم ;وحسب مزاجهم ;وتلبية لرغباتهم ;وضربا لكل شعور وطنى ;وثجاوزا لكل مرتكزات القانون ;والمؤسسات ; واستنادا الى استغلال ; مواقع السلطة والنفود.ما على الاخرين الدين تنكر لهم الوطن نظرا لنكوصهم الاقتصادى والاجتماعى;ولتموقعهم اسفل سافللين ;نظرا لبعدهم عن ينابع السلطة والقوة والجاه;وهم مغلوبين على امرهم .ما عليهم الا الاستنجاد بعدو الامس الدى نكلهم ;فى الارض والعرض;والشرف ;والملة .فهم تمددوا غالبا فى البحر;وباسلوب لبق تعدره لانه اجنبى محتل ;لكنه تعامل بلطف.اما هؤلاء فقد امتصوا البحر والبر كانهم الجراد;وبوجه غادر وماكر ;رغم السقف الواحد الدى يجمعكما.
ع/ايتابراهييم







Créer un Blog | Nouveaux blogs | Top Tags | 138 articles | blog Gratuit | Abus?